ندوة عن “سبل الارتقاء بواقع الأطراف الصناعية في العراق”

برعاية السيد عميد كلية الهندسة الاستاذ المساعد الدكتور محمد عبد الستار محمد المحترم اقام قسم هندسة الأطراف والمساند الصناعية في جامعة النهرين في كلية الهندسة ندوته الموسومة

“سبل الارتقاء بواقع الأطراف الصناعية في العراق”

تتناول اهم السبل الكفيلة بالنهوض بواقع الأطراف الصناعية في العراق لما لها من الأهمية والدور الأساسي لرعاية ذوي الاحتياجات الخاصة بالشكل الأمثل خدمتا لبلدنا العزيز ولرفع المعاناة عن شريحة قدمت التضحيات لكي يكون بلدنا امنا, وسعيا من قسم هندسة الأطراف والمساند الصناعية وضمن رسالته السامية التي تتضمن النهوض بهذا العلم والسعي بشتى الطرق الاكاديمية والعلمية والعملية لخلق قاعدة اكاديمية لتطوير هذه الصناعة. ومن اهم اهداف الندوة هو استعراض اهم ما استجد من تطورات في مجال تكنلوجيا الأطراف الصناعية لغرض رعاية المرضى بالشكل الأمثل وتلبية احتياجاتهم بشكل واسع من النواحي التصميمية والسريرية والتأهيل ومواكبة اهم التطورات لبناء روية مستقبلية حول الارتقاء بهذا المجال.

وتضمنت الندوة محاضرات وهي

المحاضرة الاولى/مقدمة من قبل: السيدة تريزا بأول مديرة قسم إعادة التأهيل الفيزياوي في منظمة الصليب الأحمر فرع العراق وكانت بعنوان: 

دور منظمة الصليب الأحمر الدولي في تقديم خدمات التأهيل الفيزياوي في العراق بين الماضي والحاضر والمستقبل.

المحاضرة الثانية/ مقدمة من قبل: الدكتور صباح غني قدوري الربيعي من كلية الطب/جامعة النهرين وكانت بعنوان:

أسس التأهيل النفسي والفيزياوي للمصابين بالبتر

المحاضرة الثالثة/ مقدمة من قبل: الدكتور نبراس حسين غائب من قسم هندسة الطب الحياتي/كلية هندسة الخوارزمي/جامعة بغداد وكانت بعنوان:

الهياكل المساندة نظرة بين الماضي والحاضر والمستقبل

المحاضرة الرابعة/ مقدمة من قبل: الدكتورة دنيا عبد الصاحب هاشم التدريسية في قسم هندسة الأطراف والمساند الصناعية/ جامعة النهرين وكانت بعنوان:

النتاج المحلي للباحثين واثره في تطوير علم الأطراف والمساند الصناعية

وقد تخللت الندوة عدة حوارات ونقاشات بين الحضور حول محاور الندوة وكذلك تواجد احد ذوي الاحتياجات الخاصة (الانسة زينة عباس) لتغني الندوة بتجربتها في هذا المجال واختتم الندوة اعمالها بقراءة جملة من التوصيات وتوزيع كتب الشكر والتقدير على المحاضرين.

 

Written by